| 3 التعليقات ]
في أخر مقالة لي ذكرت أن الجماهير الجزائرية في السودان قامت بمحاولات لتصفية المصريين و رد الإعتبار لإخوانهم الذين سال دمهم من قبل مجموعة من الحثالة المصريين و بعدها تلقيت بعض التعليقات في مقالة و قد نبهني المدون سيف الدين صاحب مدونة هدرى و دلني على فيديو يدل على الحقيقة و هو عبارة عن تصريح صرح به طبيب السفارة المصرية و تستطيعون رءية الفيديو الموضوع في موقع الفايسبوك و تستطيعون قراءة ملامح عمرو أديب و هو يحاول تظليل الطبيب.

بكل إيجاز أطلب منكم العفو إذا إحتوى موضوعي الأخير على شىء جرحكم أو أي شىء مماثل.
الفيديو :
رابط الفيديو : من هنا .
في الحقيقة لا أعرف كيف أضع فيديو من الفايس بووك في مقالة و لهذا فأعذروني عن البحث عن الطريقة لأن قرعة كأس إفريقيا تنتظرني.

تحياتي لكم و لكل متابع لمدونة إلياس و خاصة المدون سيف الدين.

3 التعليقات

seifo يقول... @ 20 نوفمبر 2009 9:24 م

شكرا لك
الحمد لله أن الحقيقة ظهرت لكل العالم، أما أن يصدقها المصريون أو لا فذلك لا يهم أبدا

الياس يقول... @ 21 نوفمبر 2009 2:38 م

الحمد لله أن الحق ظهر و زهق الباطل و قد علقت الصحافة و الفضائيات السودانية عن ذلك الفيديو و قالت للمصرين هل يوجد غيوم في السودان..؟

شكرا لك على التنبيه

غير معرف يقول... @ 22 نوفمبر 2009 1:00 ص
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

إرسال تعليق