| 3 التعليقات ]
بعد مهزلة كشف نتائج الباكالوريا عبر الأنترنت , ها نحن نرى نسخة أخرى لتلك المهزلة , بلد إستقل في سنة 1962 , ثرواته و إمكانياته تتعدى كل التصورات لا يستطيع توفير موقع للتسجيل بالباكالوريا دون مشاكل , دون تقطعات , دون ... موقع عادي و كفى , عندما تقول تسجيل عبر الأنترنت ستلاحظ التطور الذي حدث فأبائنا كان تسجيلهم بالباكالوريا يتم في الثانوية بينما نحن نسجل و نحن نستمع للموسيقى هكذا أخبرتني أمي , إنكم حقا لا محظوظون لكن دعيني يا أمي أريك المتعة الحقيقية للتسجيل بالباكالوريا عبر الأنترنت ؟
نظرا للضغط الشديد و التشويش المتعمد ( من يدري قد يتحول الموقع إلى قناة ) من قبل الزوار , تنصح إدارتنا كل الذين يريدون الدخول و التسجيل بالموقع بأن الوقت المناسب لذلك هو بعد منتصف الليل فلن يستطيع أحد أن يدخل للصفحة الرئيسية الخاصة بالموقع في وقت غير المعلن عنه !! بلد مساحته تستوعب سكان الكرة الأرضية لا يستطيع توفير موقع يستوعب أقل من نصف مليون زائر .

التحقق الأدمي الذي جعلني أفقد صوابي , جعلني أصرخ أمام شاشة الحاسوب , الذي أجعلني أعيد ملىء البيانات خمسة مرات , أعدت كتابة البيانات باللغة العربية و الفرنسية تكرار و مرارا و لا تنسي يا أمي العزيزة أن سرعة الموقع المذهلة كانت طرفا في الجريمة , جريمة في حقي و كأنني أدرس في الإبتدائية و طلب مني إعادة كتابة جملة لعدة مرات كعقوبة لي , لا إختلاف سوى أنني في هذه المرة لا أعلم ما السبب , ففي هذا الموقع عندما تخطىء في كتابة حروف التحقق الأدمي تعيد من الخطوة الأولى و بكل وقاحة فالموقع يخبرك أنه يجب عليك أن تكتب الحروف بشكل صحيح و إلا أعدت ملىء البيانات من جديد ... يا للوقاحــة .

قبل المرحلة الثانية هنالك المرحلة الأولى و التي يستلزم عليك إنشاء حساب جديد في الموقع بكتابة إسم المستخدم و الكلمة السرية , كتبت و ضغطت على تسجيل , أخبرني بأن كلمة السر أو إسم المستخدم خاطىء , لم أفهم قصده لكن بعد عدة محاولات فهمت أنه يقصد أن إسم المستخدم غير متاح أو أنه مستعمل من قبل شخص أخر , لكن ما دخل الكلمة السرية هي أيضا مستعملة , ٍرائع أحد يستعمل إسم العائلة ككلمة سرية في الموقع , أخيرا إستطعت كتابة إسم مستخدم غير مستعمل و لنقل كلمة السر أيضا لم تكن مستعملة من حسن حظي , ففاجأني بعبارة " لقد إستنفدت عدد المحاولات يرجى المحاولة مرة أخرى " العبارة مبهمة و لا تزال مبهمة حتى الأن بالنسبة لي , لكنني أعدت التسجيل فتخطيت المرحلة الأولى التي كنت ملزما بالعودة إليها كلما أخطأت في كتابة حروف التحقق الأدمي .

أخيرا و بعد عشرين يوما من المحاولات إستطعت التسجيل بنجاح , إنها متعة دامت لعشرين يوما ..

3 التعليقات

حنين يقول... @ 25 أكتوبر، 2011 5:15 م

جعلتني اضحك من قلبي...على حالتنا المزرية...انا واخي نتعدب كل يوم نفس العداب ولكننا لم ننجح بعد وقد تنتهي المهلة قبل ان نقدم للباكالوريا

عبد الحفيظ يقول... @ 26 أكتوبر، 2011 9:12 م

هل احمد الله اني حصلت على البكلوريا قبل هذا النظام
الجديد ام اتحسر على حالي و حال طلاب اليوم
اعلم ما تعانيه فقد عانيته و انا احاول تسجيل اختي و جار لي ، هذا المسكين لم يحصل على تلك الورقة اللازم طبعها الا بعد المرور على حجيم لا يطاق ، حتى اني اقسمت اني لن اساعد احدا للتسجيل عبر النت لأني اعلم ما ينتظرني و ينتظره و المخاطر المترتبة عن ذلك فلا اريد تحمل مسؤولية زائدة ...

educdz يقول... @ 8 نوفمبر، 2011 9:40 م

مرحبا أخي الكريم....حسنا انا متواجد بالمدرسة العليا للإعلام الآلي..حيث تتواجد السيرفرات...حسنا انا مجرد طالب هناك...تم توفير سيرفر بسرعة نقل بيانات تتعدى 100 ميقابايت هذه السنة و هو أحدث من السنة الماضية..
الإشكال الأساسي انهم يستخدمون هذا السيرفر لبضعة أيام و ليس كامل السنة و هو الذي يعني تكبد خسائر كبيرة طوال فترات عدم الاستخدام فالكوابل و الصيانة مستمرة طوال السنة...
نعدكم بتحسين الأداء يوما بعد آخر...ثقوا في بلدكم و في أن الخير دوما موجود..
تحياتي.

إرسال تعليق