| 1 التعليقات ]
بعد هاتف سامسونغ الجديد, السوني هي الأخرى تزيح الستار عن هاتفها الجديد Xperia z2 الذي تراهن عليه شركة سوني أن يكون افضل هاتف أندرويد لهذا العام بعد أن قامت بعدة تحسينات لهاتفها السابق Xperia z1 و أظهرته في قالب هاتفها الجديد, فالنظرة الأولى كافية لأن ترى أن تصميم الهاتف لم يتغير بالنسبة للإصدار الجديد لكن ما يوجد بالداخل طرأت عليه عدة تغيرات سنلقي عليها نظرة في هذه المقالة, فبماذا إمتاز هاتف Xperia الجديد عن سابقه؟
كما ذكرت في المقدمة لم تتطرأ تغييرات على تصميم الهاتف فمقاس الشاشة أصبح 5.2 بوصة مزودة بتقنية (triluminos) التي تتميز بها شركة سوني و أصبح أقل سمكا من سابقه حيث أصبح بـ8.2 ملم و بوزن 163 غرام (إحدى سلبياته أنه هاتف ثقيل), و تم تزويده ببطارية بسعة 3200 ميلي آمبير.
الهاتف لا يزال ضد الماء و الغبار, كما تم تزويده بخاصية عزل الصوت و التي تمكن المستخدم من الحصول على تسجيلات فيديو و غيرها بدقة عالية من ناحية الصوت, فهل ستدخل السوني لغمار المنافسة مع سامسونغ و الآبل بهذه التغييرات؟
20 ميغابيكسل ستكون حتما من نصيب هاتفها الجديد z2 كما كانت في الإصدار السابق للهاتف (Xperia z1) فكالمعتاد شركة سوني مهتمة بدقة العدسات التي تستعملها في هواتفها, فقد أضافت تقنية التصوير 4k (إختصار لنوع من أنواع دقة العرض والتي هي امتداد تطويري لأعلى كثافة موجودة حالياً في تقنيات العرض والتي أصطلح على تسميتها بـ Full HD) كما مكنت المستخدم من تصوير مقاطع فيديو 1080p, هذا بالنسبة للكاميرا الخلفية فأما الكاميرا الأمامية فتأتي بـ2.2 ميغابيكسل. أرى في سوني الشركة المناسبة لكل شخص يشتري الهاتف على أساس دقة الكاميرا خاصته, فما رأيك؟
هاتف السوني يمتاز الأن بمعالج من نوع (snapdragon) بسرعة 2.3 جيغاهيرتز و بذاكرة حية تصل إلى 3جيغا و 16جيغا كذاكرة داخلية للهاتف كما يمكنك من إضافة 64جيغا عبر منفذ الـMicro SD.

بعد هذه النظرة السريعة على هاتف Sony الجديد و الذي سيتم إصداره في الشهر القادم (مارس 2014) و في بعض الدول في شهر أفريل, فبعد تعرفك على مميزات المولود الجديد لسوني, كيف ترى دخوله للمنافسة هذا العام؟ تستطيع إلقاء نظرة على بعض المواضيع المتعلقة بهذه التدوينة الجديدة كـ:


سوني,إكسبيريا,هاتف اندرويد,xperia z2,sony,مميزات,إصدار,جديد سوني,مميزات z2,هاتف 2014.

1 التعليقات

العاب اون لاين بدون تحميل يقول... @ 5 مارس، 2014 10:47 م

شكرا لك وجزاك الله خيرا

إرسال تعليق